مشاكل الرضاعة الطبيعية وحلولها وتخفيف الالم
تغذية الطفل من الشهر الاول ومشاكل الرضاعة الطبيعية



مشاكل الرضاعة الطبيعية وحلولها وتخفيف الالم وكيفية التعامل مع صعوبات الرضاعة الطبيعية،وتخفيف الم الثدي عند الرضاعة

احتقان الثدي:

في حالة احتقان الثدي يزداد عدد الرضعات ويعطي الطفل كميات قليلة وتستطيع الأم أن تعصر اللبن بيديها النظيفتين أو استعمال شفاطة واعطائه للطفل باستعمال ملعقة او كوب نظيفة.

خراج الثدي:

في هذه الحالة علي الأم أن تستشير الطبيب وأن تستمر في ارضاع الطفل من الثدي السليم.

صعوبات الامتصاص:

اذا كانت حلمتا الام قصيرتين أو مفلطحتين فيجب عليها أن تشدهما وتمطهما قدر المستطاع قبل كل رضعة.

توقف الرضاعة مؤقتا:

اذا أصبح الطفل غير قادر علي الرضاعة لفترة قصيرة لسبب أو اخر يجب أن تعصر الام اللبن باستمرار للتأكد من من ادرار اللبن بصفة مستمرة.

ولكن متي تعطي الام الطفل اللبن المعصور؟

اذا كان الطفل مصابا بتشقق الشفة العليا(شفة الارنب)
اذا ولد الطفل قبل اكتمال فترة الحمل او بوزن ناقص او كان مصابا بتشوهات خلقية.
اذا كان ثديا الام محتقنين او بهما خراج او كانت الحلمة مشققة.

كيف تعطي الام الطفل الحليب المعصور؟

تغسل الام يديها جيدا بالماء والصابون وتمسك الثدي بكلتا اليدين وتدلكه بلطف في اتجاه الحلمة، ثم تزيد الضغط في منطقة الحلمة وتعصر اللبن الي خارج الحلمة في كوب نظيف وتعيد هذه العملية من 4-5 مرات، تدلك الثدي باكمله مرة اخري لكي تمتلئ القنوات باللبن مرة اخري.

وفي الحالات التي لا تتمكن الام من ارضاع طفلها من الثدي، لابد لها ان توفر الرضاعة بالاغذية الخارجية.


وتشمل الاغذية الخارجية اللبن الحليب السائل واللبن الجاف ويفضل الاخير للاعتبارات التالية:

  • اللبن المجفف معقم وغير قابل للتلوث طالما تحسن الام تغطية العلبة تماما.
  • يمكن حفظ اللبن المجفف لمدة طويلة دون تغيير في المواصفات،فقط يجب مراعاة قراءة تاريخ الانتاج ومدة الصلاحية.
  • سهولة حمل علبة اللبن من مكان لاخر دون ان يتلوث اللبن.
  • امكانية التحكم في درجة تركيزه تبعا للحالة الصحية للطفل.
  • عادة يضاف الي اللبن المجفف اثناء التصنيع بعض الفيتامينات والاملاح المعدنية حتي يكون متشابها للبن الام في تركيبه بقدر الامكان.


ويجب استشارة الطبيب عن نوع وكمية اللبن المناسبة للطفل حسب عمره وحالته الصحية.

اكتب تعليق

أحدث أقدم